بعد استقطاب العميل محمد حاجب.. المخابرات الألمانية تأمر صحافيي المجموعة الإعلامية ” DW ” بشن حرب على القضية الفلسطينية !

0 63

حددت المجموعة الإعلامية DW، الخطوط الحمراء التي لا يجب تجاوزها عند تغطية أحداث إسرائيل وفلسطين حيث تعتبر الحكومة الألمانية الاتحادية حركة حماس جماعة إرهابية، مشددة على أن ألمانيا لديها مسؤوليات إزاء الدولة الإسرائيلية، ولذا لا يمكنها مناقشة أو التشكيك في حق إسرائيل في إعلان دولتها.

وأكدت المجموعة الإعلامية، في بيان لها، أنه “يجب عدم استعمال أية تعابير تحتمل حمولة عنصرية، أو معادية للسامية، مع إمكانية الانتقاد فقط للسياسة الإسرائيلية دون تشكيك في حق إنشاء دولتهم، مع ضرورة القيام بروبرتاجات محايدة بدون أن تكون مشفوعة بتعليقات أو مواقف مسبقة”.

وأضافت في نفس السياق، أنه “يجب احترام حرية التعبير والرأي العام، خصوصا الحق في انتقاد الأطراف، لكن انتقاد إسرائيل يدخل في خانة معاداة السامية إذا كان يستهدف الدولة وليس سياستها، ناهيك عن تحديد قائمة بالألفاظ والقاموس المستخدم، من قبيل أن حماس جماعة إرهابية، ولا ينبغي تقديمها على أنها تضم نشطاء سياسيين (ملاحظة: حماس إرهابية ومحمد حاجب فاعل سياسي!!!)”.

وأفادت “DW”، أنه يجب عدم الحديث عن إقليم فلسطين، لأنه غير معترف به دوليا، وينبغي الحديث بدلا عن ذلك “قطاع غزة والضفة الغربية”، مع تحديد مفهوم دقيق لمصطلح “الاحتلال”، عند الحديث عنه في التغطيات الإعلامية، وتفادي وصف الإسرائيليين بـ”المحتلين أو المستوطنين” خلال البرامج الحوارية، إضافة إلى أنه لا ينبغي إنكار “الهولوكوست” أو التقليل من الفواجع التي ارتكبها النازيون.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.