الجيش المغربي يعزز ترسانة البحرية الملكية بسفينة اسبانية متطورة

0 32

كشف موقعا “ldiario” و”infodefensa” أن الجيش المغربي أبرم صفقة مع شركة نافانتيا الاسبانية العامة، لبناء سفينة للدوريات لصالح البحرية الملكية المغربية.

ونقلت وسائل اعلام الاسبانية عن وزيرة المالية الاشتراكية، ماريا خيسوس مونتيرو، اليوم الجمعة، تأكيدها أن شركة نافانتيا أبرمت عقدا لبناء سفينة للدوريات مخصصة للارتفاعات عالية لصالح البحرية الملكية المغربية.

وأضافت المصادر ذاتها، أن الوزيرة الاشتراكية هي التي وقعت على هذا العقد، ورحبت بالصفقة التي ستؤمن وظائف لـ 250 مستخدما في المنطقة لمدة ثلاث سنوات على الأقل”، مؤكدة أن ” بناء السفينة سيتم في حوض بناء السفن Navantia de San Fernando (Cádiz) ، وسيستغرق مليون ساعة من العمل في خليج قادس، فضلا عن أن العقد الموقع مع الجيش المغربي، سيوفر حوالي 250 وظيفة لمدة ثلاث سنوات ونصف، كما أوضحت ذلك الوزيرة في تصريح مقتضب للصحافة، بعد زيارة قامت بها لهذا المصنع في قاديس، برفقة رئيس شركة “نافانتيا”،  بيلين غوالدا.

ووفقا للمصادر ذاتها، فقد قامت الشركة الاسبانية ابان ثمانينيات القرن الماضي،  بتزويد البحرية الملكية المغربية بزوارق دورية وسفينة حربية، مشيرة الى أن السفينة التي ستحصل عليها البحرية الملكية المغربية في اطار العقد الموقع اليوم، من طراز السفن التي تحظى بالإقبال على الصعيد الدولي، كما أن شركة نافانتيا أصبحت معيارًا في الهندسة البحرية في جميع القارات، وكذلك في إفريقيا”، كما أكدت ذلك، اليوم الجمعة، وزيرة المالية، التي أبدت آمالها في أن يفتح توقيع هذا العقد مع المغرب، الأبواب لبلدان أخرى.

وأشارت وزيرة المالية الاسبانية إلى  أن شركة نافانتيا “ستظل رهانًا مهمًا” للحكومة، ضمن الخطة الاستراتيجية الصناعية التي تعدها وزارة الصناعة، لأن قطاع الطيران سيكون “عنصرًا أساسيًا للعقد القادم”، مؤكدة أن “الشركة توفر 13000 وظيفة مباشرة و38000 وظيفة غير مباشرة مرتبطة بنشاطها في الصناعات المساعدة ولديها حاليًا دفتر طلبات بقيمة 8000 مليون يورو.

كما أوضحت أن الشركة تعمل على مواصلة النمو والحصول على عقود في قطاع يتسم بمنافسة “عالية جدا”، لكنها تمتاز بكفاءتها و ابتكاراتها التكنولوجية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.